/head>

جلسات الهايفو

 

في ظل ظهور وتعدد التقنيات والوصفات المختلفة التي يكون بعضها آمن والآخر غير علمي، فكثير من النساء تبحث عن أفضل وأنسب الطرق لشد الوجه بدون جراحة وآلم وجهاز الهايفو هو الافضل للقضاء علي ترهلات الوجه وعلامات الإرهاق وإزالة آثار الشيخوخة التي تظهر باكراً عند البعض.

 

ماهي تقنية جهاز الهايفو ؟

هو علاج تجميلي جديد لشد الوجه وعلاج التجاعيد وتعمل هذه التقنية الطبية من خلال إرسال ثلاث أنواع من المجسات من الموجات الفوق صوتية عالية الدقة التي تحفز إنتاج الكولاجين إلي ثلاث طبقات مختلفة تحت سطح الجلد لتسخين هذه الطبقات العميقة عند 60 درجة سيليزيوس في مدة تتراوح ما بين نصف ثانية إلي ثانية واحدة.

 

خطوات تقنية جهاز الهايفو لشد الوجه:

  • يجب إزالة جميع مستحضرات التجميل ومنتجات العناية بالبشرة من المنطقة المراد علاجها.
  • يقوم الطبيب المختص بتنظيف الوجه جيداً ووضع كريم المخدر الموضعي قبل البدء.
  • يتم ظبط الجهاز واختيار المجس المناسب لعمق المنطقة المراد علاجها.
  • يتم تسليط الموجات الصوتية بواسطة المقبض اليدوي علي المنطقة المحددة في نبضات قصيرة لمدة تتراوح ما بين 30 إلى 90 دقيقة تقريبًا، ثم يتم إزالة الجهاز مباشرةً
  • قد يحدث هناك شعور بقليل من الحرارة المتنقلة على عمق معين عند تسليط الموجات على الطبقات المحددة ويدل ذلك على بدء عملية بناء الكولاجين أثناء الجلسة.

 

مميزات تقنية جهاز الهايفو لشد الوجه:

  • إجراء آمن وغير جراحي تماماً.
  • شد الجلد يكون طبيعاً بسبب حدوث تأثير على الطبقات العميقة للجلد مما يحفز إنتاج الكولاجين والذي بدوره يقوم بشد الجلد وإعطائه النضاره.
  • التقليل من التجاعيد وشد الجلد المترهل.
  • رفع الخدين والحاجبين والجفون وإعطاء الجلد ملمس ناعم.
  • تجميل خط الفك وشد جلد الرقبة وأعلي الصدر.
  • تظهر النتيجة مباشرةً بعد الإنتهاء من الجلسة، وتستمر النتائج فى التحسن على مدار 3 – 6 أشهر ويستمر تأثير الهايفو مدة عامين إلي ثلاث أعوام.

 

الأشخاص المناسبين لإجراء الهايفو لشد الوجه :

  • مناسب لمن يعانون من بشرة مترهلة حول الفم أو العينين أو ثنيات فى جلد الرقبة أو من يعانون من الخطوط الرفيعة والتجاعيد في الوجه وأعلي الصدر.
  • العمر الأنسب هو فوق 30 سنة لمن يلاحظ ظهور التجاعيد وآثار الشيخوخة أو بعد برامج النظام الغذائي (الدايت) في الأعمار الأقل.
  • الأشخاص الذين قاموا بإجراء عملية جراحية من قبل ويريدون الإبقاء علي نتائج العملية أطول فترة ممكنة.
  • الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم ما بين 30 إلي 40 سنة.

 

الحالات التي لايمكن معها استخدام تقنية الهايفو لشد الوجه:

  • الأشخاص الذين يعانون من الإلتهابات والجروح الجلدية المفتوحة في المنطقة المراد علاجها.
  • الترهل الشديد في الجلد.
  • الأمهات التي تقوم بالرضاعة الطبيعية والحوامل.
  • الأشخاص الذين يعانون من سيولة في الدم.
  • حالات حب الشباب والدعامة المعدنية في الوجه والعنق.

 

فترة النقاهه بعد القيام بجلسات الهايفو لشد الوجه:

  • قد تشعر بوخز خفيف في المنطقة المعالجة لبضعة أسابيع، وهذا أمر طبيعي.
  • قد يحدث بعض الإحمرار أو التورم الخفيف بعد الجلسات ولكنه يزول سريعًا.
  • هناك حالات نادرة وهي التي قد تعاني من خدر أو كدمات مؤقتة ولكن تزول هذه الآثار الجانبية بعد بضعة أيام.
  • يمكنك العودة إلى مزاولة نشاطك بشكل طبيعي بعد إجراء الجلسة مباشرةً دون الحاجة لفترة نقاهه.
التوصية
  • فيسبوك
  • تويتر
  • لينكدان
مشاركة
الأوسمة
اترك تعليقك